آخر الأخبار

صندوق البيتكوين الفرنسي يرتبط بعقود بورصة شكاغو

December 11, 2019

كانت قد أعلنت شركة إدارة الأصول ” نابليون إيه إم ” والتي يقع مقرها في دولة فرنسا في العاصمة ” باريس ” عن إطلاق صندوق العملة الرقمية العالمية التي تحتل المرتبة الأولى عالمياً في عالم العملات الرقمية المشفرة ” بيتكوين ” ( BTC ) المنظم، صندوق ” نابليون بيتكوين “.

وكانت قد أعلنت الشركة في بيان صحفي أن الصندوق قد أنشئ في خلال يوم ٨ من نوفمبر الماضي من عام 2019 الحالي وهو صندوق متخصص بموجب القانون الفرنسي، كما تدعي الشركة أن منتجها هو واحد من أول الأدوات الخاضعة للتنظيم التي تعرض تحركات أسعار ” بيتكوين “.

ويهدف المنتج، مع السيولة اليومية – إلى توفير تنويع حافظات الأعمال للمستثمرين من المؤسسات والمهنيين، ويشبه الصندوق أداء العقود الآجلة المدرجة في بورصة شيكاغو التجارية من حيث التسوية النقدية.

وكانت قد أشارت الشركة أنه قد تم اختيار التسويات النقدية لكي تتجنب متاعب تخزين وتقييم العملة العالمي الرائدة ” بيتكوين ” وأمين الحفظ هو “Financière d’Uzès “، بينما جهة التدقيق هي ” برايس ووترهاوس كوبزر ” و تبعاً للبيان، فقد قرر مدير الأصول تطوير المنتج بعد إدراك إمكانات تقنية بلوكتشين و ” بيتكوين ” :

” اقتناعًا منها بالتحدي الكبير الذي يمثله بلوكتشين في الصناعة بأكملها، أصبحت نابليون إيه إم مهتمة سريعًا بالإمكانات المالية لما ينبثق جوهرياً من القيود العامة والأصول الرقمية “.

وتعتقد الشركة أن العملة الرقمية العالمية ” بيتكوين ” فريدة من نوعها على وجه الخصوص بالنظر إلى تقلبها العالي وأدائها المتحيز بشكل غير طبيعي لصالح العائدات الإيجابية وترابطها المنخفض مع الأصول التقليدية. وهذه الميزات، حسبما تشير الشركة، تجعل ” بيتكوين ” مناسبة لتنويع المحافظ لتحسين نسب المخاطرة إلى العائدات.

البنك المركزي الليتواني مر عليها الزمن للعملات الرقمية

December 11, 2019

كان قد قال بنك ” ليتوانيا ” إن الضوابط الأبوية للبنوك المركزية قد عفا عليها الزمن عندما يتعلق الأمر بأصول العملات الرقمية المشفرة، لكن هذا لا ينبغي أن يمنعها من الدخول إلى المجال لفهمه.

ومن خلال تحليل مخصص للعملات الرقمية من البنك المركزي ( CBDCs ) كان قد صدر في خلال يوم ١٠ من شهر ديسمبر الجاري، جادل بنك ” ليتوانيا ” بأنه يجب على البنوك المشاركة في مجال الأصول الرقمية من أجل اكتساب خبرة مع فئة الأصول سريعة التطور، حيث قال السيد ” ماريوس جورغيلاس ” عضو مجلس إدارة البنك في بيان مصاحب :

” إنه لأمر رائع أن نتابع مدى سرعة تطور الأصول والعملات الرقمية. وليس من الحكمة أن نكون مراقبًا عارضًا، لأن هذا يضع المنظمين والمشرفين في موقف قلق من أحد الوالدين الساخطين لرؤية أن “الضوابط الأبوية” له أصبحت متقادمة، والنهج المفضل هو مواجهة المخاطر واكتساب خبرة عملية في بيئة يتم التحكم فيها “.

كما أضاف  السيد ” جورفغيلاس ” :

” إنه من أجل أن تظل منطقة اليورو قادرة على المنافسة في مجال الأعمال التجارية وآمنة من التهديدات ذات الصلة بالتكنولوجيا العالمية، يجب على نظام الدفع الأوروبي مواكبة التقنيات الجديدة والرائدة وألا يكون “قائمًا على حلول الماضي “.

ويذكر البنك أن مستقبل العملة الرقمية المشفرة للبنك المركزي مرتبط بتطوير تقنيات مثل تقنية بلوكتشين، ويشير إلى أنه يراقب ويسهل التقدم على هذه الجبهة، ولتقديم ابتكار في الخدمة العامة ومساعدة الشركات المحلية والدولية في إجراء أبحاث بلوكتشين، يقوم البنك بتطوير ( LBChain )، وهي بلوكتشين الخاص به.

وحسبما ذكر في خلال شهر أكتوبر، فقد اختار البنك المركزي عملاقة التكنولوجيا ” آي بي إم ” وشركة خدمات تكنولوجيا المعلومات ( Tieto ) على هيئة مشاركين نهائيين من بين المتنافسين من أجل تطوير منصة بلوكتشين الخاصة به.

وو جيهان يرجع لمنصبه السابق بشركة بيتماين بعد تنحى المؤسس بشكل جزري

December 10, 2019

كان قد ظهر المؤسس المشارك لشركة ” بيتماين ” وملياردير مجال التكنولوجيا ” وو جيهان ” على قمة شركة ” بيتماين ” العملاقة للتعدين التي تتخذ من بكين مقراً لها في اجتماع عقد في خلال الفترة الأخيرة مع العملاء.

وفي خلال يوم ١٠ من شهر ديسمبر الجاري لعام 2019 الحالي، كانت قد ذكرت ” بلومبرغ ” أن ” وو جيهان ” كان قد ظهر أمام الجمهور في حدث خاص في خلال يوم السبت الماضي في مدينة ” تشنغدو “، عاصمة مقاطعة ” سيتشوان ” بجنوب غرب الصين، كما أعلن أن المؤسس المشارك لشركة ” بيتماين ” السيد ” مكري تشان كيتوان ” قد تنحى عن دوره القيادي في شركة.

وقد أضيف أن السيد ” تشان ” ​​في وقت سابق أنه قد تمت إزالته كممثل قانوني للشركة دون موافقته بعد أن أرسل ” وو جيهان ” رسالة بريد إلكتروني تفيد بأن تشان قد غادر الشركة :

” قرر المؤسس المشارك لشركة بيتماين ورئيسها وممثلها القانوني والمدير التنفيذي جيهان وو إلغاء جميع أدوار كيتوان تشان، اعتبارًا من الآن “.

وقد عبر ” تشان ” عن خيبة أمله ومشاعره بالخيانة، مضيفاً إنه قد شعر كما لو أن شخصاً ما قد طعنه في ظهره من قبل هؤلاء الشركاء الذين تثق بهم والإخوة الذين قاتلت معهم”. وأضاف :

” بيتماين هي طفلتنا، وسأقاتل من أجلها حتى النهاية بأسلحة قانونية. ولن أسمح لأولئك الذين يريدون التآمر ضد بيتماين بالنجاح. وإذا كان هناك من يريد الحرب، فسنمنحه الحرب “.

وكان بعد أن أعاد الآن السيطرة، فقد أعلن السيد ” وو جيهان ” عن مبادرات مبيعات جديدة  من أجل جذب عملاء جدد، والتي تضمنت الوعد بالسعي للحصول على ودائع منخفضة تصل قيمتها إلى حوالي ٢٠ في المائة لأولئك الذين يشترون أجهزة تعدين العملة الرقمية العالمية ” بيتكوين ” (BTC) بكميات كبيرة.

إتفاق شركة التجارة الدولية وبلوكتشين على تمويل ب40 مليار دولار لمشاريع المناخ

December 10, 2019

كانت قد دخلت غرفة التجارة الدولية ( ICC ) في شراكة مع شركة بلوكتشين الناشئة المدعومة من قبل حكومة سنغافورة ” لوكا ” من أجل خفض انبعاثات الكربون في الطيران التجاري.

 ومن خلال بيان صحفي قد صدر في خلال  يوم ١٠ من شهر ديسمبر الجاري لعام 2019 الحالي، قالت غرفة التجارة الدولية إن شراكة مع شركة ” بيرلين ” وشركة ” إير كاربون ” لصناعة ” الأوفست ” الكربونية القائمة على أساس تقنية بلوكتشين سوف توفر حوالي ٤٠ مليار دولار أمريكي بخصوص مشاريع المناخ في صناعة الطيران.

وكان قد أطلق الشركاء الثلاثة الخطة على هامش مؤتمر الأمم المتحدة المختص بتغير المناخ، أو مؤتمر الأطراف ٢٥، في العاصمة مدريد.

وكان قد  صرح الأمين العام لغرفة التجارة الدولية، السيد ” جون دبليو إتش دنتون ” من خلال البيان الصحفي أنه ” كجزء من إعلان غرفة التجارة الدولية للقرن المقبل من الأعمال العالمية، نحن ملتزمون بجعل النشاط المناخي نشاطًا تجاريًا للجميع من خلال دعم البحث والتطوير ونشر الحلول التي تم تمكينها رقمياً “.

 مضيفًا :

” ستستغل هذه الشراكة قوة التكنولوجيا في تسريع الابتكار، وإلهام عمل حقيقي وملموس للحفاظ على الهواء خاليًا من الكربون “.

وسوف تسعى غرفة التجارة الدولية الآن إلى نشر اعتماد حلول أرصدة الكربون الخاصة بشركة ” إيركاربون “، والتي تعمل على شبكة تجارية قائمة على أساس تقنية بلوكتشين لـ ( CORSIA )، وهي خطة تعويض الكربون الحالية من هيئة الطيران المدني الدولي.

وكانت قد ظهرت ( CORSIA ) إلى حيز الوجود في خلال عام ٢٠١٦، حيث اجتذبت حوالي ١٩١ دولة كموقعين، ومن ثم الأسواق المحتملة لشركة ” إيركاربون “.

تعلن مايكروسوفت أزور عن توكن بلوكتشين وخدمات إدارة البيانات

December 8, 2019

كانت قد أعلنت ” مايكروسوفت أزور “، وهي تعتبر الخدمة السحابية التي تقوم بدعم تقنية بلوكتشين من شركة ” مايكروسوفت “، عن خدمات جديدة للتوكنات وإدارة بيانات ” بلوكتشين “.

ومن خلال منشور على مدونة ” مايكروسوفت أزور ” الرسمية في خلال يوم ٦ من شهر ديسمبر الجاري لعام 2019، كانت قد أعلنت عملاقة خدمات تكنولوجيا المعلومات عن توكنات ” بلوكتشين أزور ” وأداة إدارة بيانات بلوكتشين.

كما تهدف خدمة توكنات ” بلوكتشين أزور ” إلى تبسيط تعريف وإنشاء وإدارة التوكنات المتوافقة التي قد تم تصمميها تبعاً لمعايير الصناعة، وتوفر الشركة أيضاً قوالب قد تم إنشاؤها مسبقاً للاستخدامات الشائعة وتستضيف معرضاً للقوالب التي أنشئها الشركاء، والتي يُتوقع إضافتها في المستقبل، ويقرأ الإعلان :

” مع هذا العرض الأخير، يمكننا الآن أن نقدم للعملاء تجربة شاملة تتمثل في سهولة إنشاء وإدارة التوكنات للأصول المادية أو الرقمية عبر توكنات أزور بلوكتشين، بالإضافة إلى إدارة شبكة بلوكتشين نفسها عبر خدمة بلوكتشين أزور “.

وتعتبر الخدمة الأخرى المعلنة، أداة إدارة بيانات بلوكتشين، هي ميزة جديدة من خدمة تقنية ” بلوكتشين أزور ” قد تم تصميمها خصيصاً للسماح لمستخدميها بالتقاط بيانات دفتر سجلات بلوكتشين وتحويلها وفك تشفيرها في حال تشفيرها وتسليمها إلى مصادر متنوعة عديدة، و تبعاً للإعلان، تعمل هذه الوظيفة الجديدة على تبسيط ” المهمة المرهقة المتمثلة في دمج التطبيقات الحالية مع البيانات الموجودة على دفتر سجلات بلوكتشين .”

حوالي 950 كتلة بخصوص الانقسام الكلي لإيثريوم في إسطنبول

December 8, 2019

اعتبارًا من وقت كتابة المقالة، كانت قد اجتازت العملة الرقمية العالمية التي تحتل المرتبة الثانية عالمياً في عالم العملات الرقمية المشفرة ” إيثريوم ” الكتلة رقم ٩٠٦٨٠٠٠، وهذا يضعها ضمن ١٠٠٠ كتلة من الانقسام الكلي المجدول في إسطنبول، والتي يجب أن تتم في حوالي الساعة ٢٣:٣٠ بالتوقيت العالمي المنسق.

وسوف يكون التحول الذي طال انتظاره إلى إسطنبول أول انقسام كلي لشبكة ” إيثريوم ” منذ ” كونستانتينوبل ” في خلال شهر فبراير، وكلاهما مراحل أوسع من التطوير المستمر الذي قد بدأ في عام ٢٠١٧ تحت مسمى ” متروبوليس “.

وبصورة عامة، يجب أن تقوم إسطنبول بتبسيط الشبكة تبعاً لأهداف ” متروبوليس ” الشاملة المتمثلة في توسيع نطاق الشبكة.

وعلى خصوص التحديد، فإنه سوف تقوم إسطنبول بتوسيع إمكانية التشغيل المتداخل مع توكن الخصوصية ” زي كاش ” وسوف تجعل الترقية أيضًا ( zK-SNARKs ) ” حجج المعرفة غير التبادلية القائمة على عدم المعرفة (سناركس) ” أرخص، تسمح ( zk-SNARKs ) للمستخدمين بإظهار المعرفة دون الكشف عن تلك المعرفة، وهي تعتبر تقنية مهمة لتحسينات خصوصية عملة ” إيثريوم ” الأخيرة.

وتبعاً لمنشور مدونة في يوم ٢٠ من شهر نوفمبر من مؤسسة ” إيثريوم “، إذا كنت تحتفظ بتوكنات ” إيثريوم ” ( ETH ) أو كنت تستخدم الشبكة، فربما لن تحتاج إلى القيام بأي شيء ما لم تتلقى تعليمات بخلاف ذلك من خدمة البورصة أو المحفظة.

ولكن إذا كنت أحد القائمين بالقيام بعمليات التعدين أو مشغل عقدة، فسوف تحتاج إلى تحديث العميل الخاص بك للتأكد من أنك لن تصبح فجأة متقادماً بمجرد أن يصبح الانقسام الكلي قائم بشكل سري.

كما لا يزال مستقبل ” إيثريوم ” بعد إسطنبول غير مستقر، فقد أدت هذه المخاوف من وجود عصر جليدي وشيك والذي يتباطأ فيه ” هاش ” الكتل مع تحول الشبكة من التحقق من إثبات العمل ( PoW ) إلى إثبات الحصة ( PoS )  إلى مقترحات للانقسام الكلي ” موير غلاسير ” أخرى لتخفيف تأثير التحول.

 وعلى خلاف ذلك، فإن التحديث المخطط التالي لشبكة ” إيثريوم ” يسمى ” برلين ” ويتم تحديده بشكل مبدئي في الربع الثاني، على الرغم من أن التفاصيل المتعلقة بالتغييرات التي سوف تنفذها ” برلين ” سوف تظل محدودة وتكهنية إلى حد كبير.