أخرى

مؤسسة ستيلر وكي بيز تشتركان في إطلاق توزيع بقيمة 120 مليون دولار

September 10, 2019

كانت قد أطلقت مؤسسة تطوير ” ستيلر ” ، و هي تعتبر مؤسسة غير ربحية من أجل دعم تطوير شبكة ” ستيلر ” مفتوحة المصدر ، عملية توزيع تصل قيمتها إلى حوالي ١٢٠ مليون دولار أمريكي و هذا من خلال التعاون مع برنامج المراسلة المشفر ” كي بيز “.

و وفقاً لمنشور مدونة صادر بتاريخ ٩ من شهر سبتمبر الجاري لعام 2019 الحالي ، فإنه سوف تقدم ” كي بيز ” حوالي ١٠٠ مليون ستيلر ( XLM ) خلال كل شهر على مدار العشرين شهراً القادمة لجميع مستخدميها ، و التي يبلغ الإجمالي الخاص بها حوالي ملياري ستيلر ( XLM ) ، أو ما يقرب من ١٢٠ مليون دولار أمريكي سوف تقوم ” كي بيز ” بعملية توزيع ” ستيلر ” بين أكثر من ٣٠٠٠٠٠ مستخدم.

و كما أنها تنص المؤسسة على أنه يجب أن يكون لدى المشاركين المؤهلين في التوزيع حساب ” كي بيز ” قبل إعلان اليوم ، أو يجب عليهم توصيل حساب ” كي بيز ” بحساب ” غيتهاب ” أو حساب ” هاكرنيوز ” تم تسجيله قبل يوم ٩ من شهر سبتمبر الجاري لعام 2019 الحالي ، إذا كانوا جدداً في برنامج المراسلة.

كما أنه سوف يستمر التوزيع لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر على الأقل ، و بعد ذلك سوف تحدد مؤسسة تطوير ” ستيلر ” إذا ما كان البرنامج ناجحاً و ينبغي أن يستمر.

” ستيلر ” وهي تقنية دفع مبنية على بروتوكول العملة الرقمية العالمية التي تحتل المرتبة الثالثة عالمياً في عالم العملات الرقمية المشفرة وهي عملة ” ريبل ”  هي ولكنها الآن تعتبر ثاني أكبر ١٢ عملة رقمية من حيث القيمة السوقية وفي وقت كتابة المقالة ، يتم تداول ” ستيلر ” عند ٠,٠٦ دولار أمريكي ، بعد أن فقدت حوالي ٠,٦٥ في المائة على مدار الأربع وعشرين ساعة الماضية ، وفقًا لبيانات من كوين٣٦٠.

الأسترالي راستي راسل يحذر من نقاط الضعف في شبكة البرق المسرعة

August 31, 2019

كان قد حذر المبرمج الأسترالي العالمي و مصمم التعليمات البرمجية لشبكة البرق المسرّعة ” راستي راسل ” المستخدمين من أنه قد تم العثور على مشكلات أمنية في العديد من مشاريع البرق المسرّعة التي قد تسبب العديد من الخسائر في الأموال.

 

وفي خلال يوم ٣٠ من شهر أغسطس الماضي لعام 2019 الحالي، فقد نشر راسل في تغريدة تحث مشغلي عقد شبكة البرق المسرّعة على تحديث برامجهم في خلال أسرع وقت ممكن ، و وفقاً للرسالة ، يتعلق تحذيره بجميع إصدارات ” سي لايتنينغ ” قبل ٠.٧.١، و ” lnd ” الأقدم من ٠.٧، و ” eclair ” حتى الإصدار ٠.٣.

و من الجدير بالذكر أن شركة تطوير بلوكتشين ” بلوكستريم ” قد أعلنت في خلال وقت سابق من هذا الشهر الماضي عن إصدار الإصدار ٠.٧.٢ من برنامج قابلية ” التوسي لايتنينغ “.

في رسالة موقعة من ” PGP ” تم نشرها على نطاق مؤسسة ” لينكس ” ، فقد حذر راسل صراحة المستخدمين من مشاكل الأمان وكان قد وعد بإصدار مزيد من التفاصيل في المستقبل :

” سوف يتم إصدار التفاصيل الكاملة خلال ٤ أسابيع ( ٢٠١٩-٠٩-٢٧ ) ، يرجى الترقية قبل ذلك بوقت طويل “.

كما انه تعتبر شبكة البرق المسرّعة هي عبارة عن حل قابلية من أجل توسيع استخدام العملة الرقمية العالمية التي تحتل صدراه العملات الرقمية المشفرة وتحتل المرتبة الأولى من حيث لقيمة السوقية في عالم العملات الرقمية المشفرة وهي عملة “بيتكوين ” خارج السلسلة من الطبقة الثانية ، يهدف إلى تمكين مدفوعات عملة ” بيتكوين ” العالمية الفورية وشبه المجانية ، و قد قال كبير مسئولي الإستراتيجية في بلوكستريم ، ” سامسون مو ” ، إن العملة الرقمية العالمية الرائدة ” بيتكوين ” تظهر بصورة سيئة بالنسبة للمدفوعات، لكن شبكة البرق المسرّعة يمكنها حل هذه المشكلة.

زيادة نشاط البلوكتشين في الجامعات منذ عام 2018

August 29, 2019

كانت قد ظهر بحث جديد قد قامت بإجرائه منصة تداول العملات الرقمية المشفرة الرئيسية ” كوين بيز ” أن حوالي ٥٦ في المائة من أفضل ٥٠ جامعة في العالم تقدم فصلا واحدا أو أكثر حول العملات الرقمية المشفرة أو تكنولوجيا بلوكتشين.

و كانت قد شاركت ” كوين بيز ” أبحاثها في منشور مدونة رسمي خلال يوم ٢٨ من شهر أغسطس الجاري لعام 2019 الحالي حيث استخدمت تصنيفات من US News وWorld Report لقائمتها لأفضل ٥٠ جامعة على مستوى العالم و شمل ذلك عروض المرحلة الجامعية و الدراسات العليا على حد سواء.

و قد وجد البحث أن عدد الطلاب الذين قد تلقوا دورات حول تقنية بلوكتشين أو العملات الرقمية المشفرة ضعف عددهم مقارنة بالعام الماضي، و أن العديد من الجامعات الكبرى لديها أيضاً أندية يديرها الطلاب تتعلق بتكنولوجيا بلوكتشين أو العملات الرقمية المشفرة، حيث ارتفعت عروض دورات بلوكتشين و العملات الرقمية المشفرة ذات الصلة من ٤٢ في المائة بين أفضل ٥٠ جامعة في خلال عام ٢٠١٨.

كما قد ذكرت ” كوين بيز ” أيضاً أن حوالي ٧٠ في المائة من أفضل ٥٠ جامعة تقدم دورات عملات رقمية مشفرة وبلوكتشين خارج أقسام علوم الكمبيوتر في مجالات مثل القانون والعلوم الإنسانية والاقتصاد، و لا تزال علوم الكمبيوتر هي تعتبر أكثر المناطق شيوعاً، حيث تحتوي على حوالي ٣٢,٢ في المائة من عروض الدورات التدريبية المتعلقة ببلوكتشين و العملات الرقمية المشفرة، حيث قال أحد خريجي كورنيل :

” لقد كان لدينا الكثير من الأساتذة للوصول إلى معرفة المزيد حول بلوكتشين ومعرفة كيف ينطبق ذلك على مجالهم، ومن الرائع حقاً أن أكون جزءاً من مجتمع يوجد فيه الكثير من المشاركة “.

زيادة نشاط تقنية البلوكتشين في الجامعات منذ عام 2018

August 27, 2019

كانت قد ظهر بحث جديد قد قامت بإجرائه منصة تداول العملات الرقمية المشفرة الرئيسية ” كوين بيز ” أن حوالي ٥٦ في المائة من أفضل ٥٠ جامعة في العالم تقدم فصلا واحدا أو أكثر حول العملات الرقمية المشفرة أو تكنولوجيا بلوكتشين.

و كانت قد شاركت ” كوين بيز ” أبحاثها في منشور مدونة رسمي خلال يوم ٢٨ من شهر أغسطس الجاري لعام 2019 الحالي حيث استخدمت تصنيفات من US News وWorld Report لقائمتها لأفضل ٥٠ جامعة على مستوى العالم و شمل ذلك عروض المرحلة الجامعية و الدراسات العليا على حد سواء.

و قد وجد البحث أن عدد الطلاب الذين قد تلقوا دورات حول تقنية بلوكتشين أو العملات الرقمية المشفرة ضعف عددهم مقارنة بالعام الماضي، و أن العديد من الجامعات الكبرى لديها أيضاً أندية يديرها الطلاب تتعلق بتكنولوجيا بلوكتشين أو العملات الرقمية المشفرة، حيث ارتفعت عروض دورات بلوكتشين و العملات الرقمية المشفرة ذات الصلة من ٤٢ في المائة بين أفضل ٥٠ جامعة في خلال عام ٢٠١٨.

كما قد ذكرت ” كوين بيز ” أيضاً أن حوالي ٧٠ في المائة من أفضل ٥٠ جامعة تقدم دورات عملات رقمية مشفرة وبلوكتشين خارج أقسام علوم الكمبيوتر في مجالات مثل القانون والعلوم الإنسانية والاقتصاد، و لا تزال علوم الكمبيوتر هي تعتبر أكثر المناطق شيوعاً، حيث تحتوي على حوالي ٣٢,٢ في المائة من عروض الدورات التدريبية المتعلقة ببلوكتشين و العملات الرقمية المشفرة، حيث قال أحد خريجي كورنيل :

” لقد كان لدينا الكثير من الأساتذة للوصول إلى معرفة المزيد حول بلوكتشين ومعرفة كيف ينطبق ذلك على مجالهم، ومن الرائع حقاً أن أكون جزءاً من مجتمع يوجد فيه الكثير من المشاركة “.

إكسندباي تدخل في ريب لنت لتوسيع خدمات تحويل الأموال العالمية

August 23, 2019

كانت قد انضمت خدمة تحويل الأموال ” إكسندباي ” إلى شبكة المعاملات العالمية التي تخص العملة الرقمية العالمية التي تحتل المرتبة الثالثة عالمياً في عالم العملات الرقمية المشفرة وهي عملة ” ريبل “، ” ريبل نت ” لدعم المعاملات الدولية.

كما أنها قد أعلنت العملة العالمية ” ريبل ” عن الخبر خلال يوم ٢٠ من شهر أغسطس الجاري لعام 2019 ووفقاً للإعلان، سوف تسمح ” ريبل نت ” لشركة ” إكسندباي ” بتوفير خدمات تحويل الأموال إلى ما يتجاوز الدولار الأمريكي، حيث ستستخدم ” إكسندباي ” شبكة مصارف ” ريبل ” الموجودة من قبل، إلى جانب الشركاء الماليين الآخرين من أجل تسهيل التحويلات المالية عبر أشكال أخرى من العملات العالمية المختلفة، وخاصة XRP من عملة ” ريبل “.

حسبما ورد في الإعلان، واجهت ” إكسندباي ” في السابق مشكلة في تقديم الخدمات بعملات أصغر، إن تقديم عملة أصغر ينطوي على إقامة شراكات مباشرة مع البنوك المحلية، وكذلك التعامل مع واجهات برمجة التطبيقات المعقدة (API)، وقد علّق السيد ” بهافين فاجيلا “، رئيس قسم ابتكار المنتجات في ” إكسندباي ” قائلاً :

” في السابق، كان علينا إنشاء حالة عمل كاملة لكل شريك […] و ” ريبل نت ” يقلل من هذا التعقيد والاحتكاك، هناك عامل ثقة مدمج، والذي يسمح لنا بالوصول إلى السوق بشكل أسرع “.

كما أشار السيد ” فاجيلا ” أيضاً أن ” ريبل ” أسرع بكثير في إرسال عملات أصغر، قائلاً :

” عندما أرسلنا البهات التايلندي، استغرق الأمر من ٣ إلى ٤ أيام حتى تتم معالجة الدفع […] وبفضل ” ريبل نت “، يمكن للعميل في ألمانيا تسجيل الدخول إلى منصتنا في الساعة ٣ صباحًا يوم الأحد وستكون الأموال في حساب البنك المستفيد في تايلاند في غضون ساعة وقد تم تسليم أكثر من ٩٠ في المائة من مدفوعاتنا الأخيرة إلى تايلاند عبر ” ريبل نت ” في غضون ١٠ دقائق “.

بيت آيلاند في كوريا الجنوبية تعلن عن مبادرة جديدة لتقنية بلوكتشين

August 18, 2019

كانت قد أعلنت جيجو ” بيت آيلاند ” الكورية الجنوبية عن خدمة أبحاث تطوير تقنية بلوكتشين هاب سيتي خلال يوم ١٣ من شهر أغسطس لعام 2019 الجاري.

وكانت قد ذكرت وكالة الأنباء المحلية ” جيجودومين ” خلال يوم ١٤ من شهر أغسطس الجاري لعام 2019 أن ” جيجو ” قد أعلنت عن خدمة أبحاث تطوير ” بيت آيلاند ” هاب سيتي خلال يوم ١٣ من شهر أغسطس، علاوة على ذلك، فقد ذكر مؤلف التقرير أن مزود الخدمات السحابية ” تيلون ” سوف يقوم بالبحث، ووفقاً للتقرير، فإن الميزانية المخصصة لتغطية تكاليف المشروع تبلغ حوالي ١٧٥ مليون وون أي ما يعادل 145000 دولار أمريكي.

و في خلال شهر أبريل الماضي من عام 2019 الحالي، فقد أفاد موقع ” بزنس  كوريا ” الإخباري المحلي أن ” بوسان ”  وهي تعتبر  ثاني أكبر مدن كوريا الجنوبية من حيث عدد السكان  قد تم اختيارها على ” جيجو ” كموقع مفضل لمنطقة خالية من التنظيم لبلوكتشين في كوريا الجنوبية.

 

وكانت ” جيجو ” تأمل سابقاً في أن تصبح المركز الرئيسي لعمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية ( ICO )، بعد حصولها على وضع المنطقة الخالية من التنظيم. ومع ذلك، تظهر التطورات الأخيرة أن الجزيرة لا تزال تقاتل من أجل أهميتها في صناعة بلوكتشين والعملات المشفرة.

فكجزء من المشروع، فإنه سوف تقوم الأطراف المعنية بتحليل حالات الاستخدام المتقدمة لتكنولوجيا بلوكتشين والخدمات المشتقة والتحقيق فيها، وكذلك تطوير نموذج خدمة بلوكتشين مناسب لجزيرة ” جيجو ” وقد علق مدير الاستراتيجية المستقبلية لجزيرة ” جيجو ”  قد نوه السيد ” هي سيوب ” على التطوير قائلاً :

” نتوقع أن تسهم هذه الخدمة البحثية في ترسيخ مدينة جيجو كمدينة محورية لبلوكتشن والتي تزيد من إمكانات تكنولوجيا بلوكتشن، وهي التكنولوجيا الأساسية للثورة الصناعية الرابعة “.

بعد حظر الطرح الأولي للعملات الرقمية لأول مرة في خلال شهر سبتمبر من عام ٢٠١٧ قبل الماضي، فقد أعلنت هيئة الخدمات المالية الحكومية في كوريا الجنوبية أنها لن ترفع الحظر المفروض على تلك العمليات في البلاد في نهاية يناير.