وزير لخارجية الأمريكي يريد أن يكون بيتكوين مثل باقي المعاملات الإلكترونية



يعتقد وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية  أنه من الضروري أن يتم تنظيم عملات العملة الرقمية العالمية التي تحتل المرتبة الأولى عالمياً في عالم العملات الرقمية المشفرة وهي عملة ” بيتكوين ” ( BTC ) بنفس الطريقة التي يتم بها تنظيم المعاملات المالية الإلكترونية الأخرى.

و في خلال مقابلة على ” سكواك بوكس ” خلال يوم ٢٠ من شهر أغسطس الجاري لعام 2019 الحالي ، فقد أشار السيد ” بومبيو ” إلى خطر المعاملات المجهولة المرتبطة بالعملات المشفرة ، قائلاً في حديثة :

” إن المخاطرة في المعاملات المجهولة هي مخاطر نعرفها جيدًا. فنحن نعلم ذلك منذ أحداث ١١ سبتمبر ونشاط الإرهاب الذي حدث في السنوات الـ ١٥ التي سبقت، حيث لم يكن لدينا تتبع جيد، ولم تكن لدينا القدرة على فهم تدفقات الأموال ومن كان يحرك الأموال “.

وكان قد اقترح مضيف ” سي إن بي سي ” السيد ” جو كيرنين ” موضوع بخصوص العملة الرقمية الرائدة ” بيتكوين ” من حيث الإرهاب، حيث أثار ” كيرنين ” هذا السؤال في ضوء التوترات الجيوسياسية التي تدور في منطقة الشرق الأوسط، وعلى وجه التحديد، ذكر مطالبة فيروسية من قبل وزير الخزانة الأمريكي ” ستيفن منوشين ” بأن النقد لا يستخدم في أنشطة شنيعة مثلما يتم استخدام عملة ” بيتكوين” الرقمية.

وعندما سئل عن موقفه من تصريحات ” منوشين “، بدا أن السيد ” بومبيو ” يدعم الوزير إلى حد ما، موضحاً عن أمله في ألا تصبح المعاملات الرقمية المشفرة والمجهولة هي المعيار لأن ذلك ” سوف يقلل من أمان العالم “.

ورغم ذلك، على عكس نوايا ” منوشين ” لفرض لوائح قوية في المجال، كان قد أعرب ” بومبيو ” عن رؤيته لتنظيم ” بيتكوين ” بنفس طريقة التعامل مع جميع المعاملات المالية الإلكترونية الأخرى اليوم.

وفي خلال الآونة الأخيرة، نشر أحد التنفيذيين السابقين في بنك الاستثمار الألماني متعدد الجنسيات، ويدعى ” دويتشه بنك “، مقالاً حث فيه على أن تكون عملة ” بيتكوين ” مؤشراً رئيسياً للتوترات الجيوسياسية الخفية.