مايكروسوفت تسعى لتحويل سلسلة الألعاب الروائية من الثمانينات على بلوكتشين

مايكروسوفت


تقوم كل من شركة ” مايكروسوفت “، وشركة لتطوير الألعاب الكبرى تدعى ” إيدوس ” وشركة ” فابلد لاندز “، بإعداد لعبة بطاقات على تقنية بلوكتشين استناداً إلى الألعاب الروائية الأكثر مبيعاً في الثمانينات.

ووفقًا لنشرة صحفية كان قد تم نشرها في خلال يوم ١ من شهر ديسمبر الجاري، سوف تستند لعبة الورق الجديدة إلى الكتاب الأكثر مبيعاً في الثمانينيات من القرن الماضي والذي يحمل عنوان ” ذا واي أوف تايجر “، والذي كتبه ” جيمي تومسون ” و ” مارك سميث “.

وسوف يكون عنوان اللعبة هو ” أرينا أوف ديث ” أو ” ساحة الموت “، وسوف يخوض لاعبوها في معارك بطاقات ذات طابع خيالي مع ميزات من سلسلة الألعاب الروائية الأصلية.

ويعتبر ” تومسون ” هو أيضاً الرئيس التنفيذي لشركة ” فابلد لاندز ” وكان قد قرر استخدام تقنية بلوكتشين لأنه يعتقد أنها تناسب ما يحاول تحقيقه أفضل من لعبة فيديو تقليدية، حيث قال :

” كنا نعيد إطلاق السلسلة في شكل لعبة كمبيوتر ولكن هذه التكنولوجيا الجديدة ( بلوكتشين )، أصبحت أكثر منطقية. تخيل لعب Magic the Gathering ولكن مع العلم أنك تمتلك بطاقة هي حقًا ملك لك، أو إذا قلنا أن هناك ١٠٠ إصدار فقط من عنصر أو مهارة، فأنت تعلم حقًا أن هناك ١٠٠ إصدار فقط .”

وتخطط الشركة من أجل استخدام التوكنات غير القابلة للاستبدال ( NFT ) على سلسلة ” فيتشين “، التي ارتبطت بالمؤسسات وإدارة سلسلة التوريد، وهذا من أجل  ضمان ملكية الأصول داخل اللعبة.

حيث يقول السيد ” تومسون ” :

” ستسمح فيتشين بإنشاء بطاقات وعناصر في اللعبة دون الاضطرار إلى التعامل مع جميع الأمور المتعلقة العملات المشفرة “.