ارتفاع حجم التداول للعملات الرقمية بنسبة تصل إلى 2800% في جنوب إفريقيا

باكسفول


كانت قد شهدت منصة التداول المشفرة من نظير إلى نظير ( P٢P ) ” باكسفول ” زيادة في عمليات التداول في جنوب إفريقيا بنسبة تقدر بحوالي ٢٨٠٠ في المائة مقارنة بشهر أكتوبر الماضي من عام ٢٠١٨.

كما قد أعلنت شركة ” باكسفول ” عن نمو قاعدة مستخدميها في جنوب إفريقيا في منشور قد تم نشره في خلال يوم ٢٨ من شهر أكتوبر الجاري من عام 2019 الحالي وفي المنشور، تلاحظ الشركة أيضًا أن ” جوهانسبرغ ” و ” بريتوريا ” و ” كيب تاون ” هي المدن الثلاث التي تشهد أعلى عدد من المستخدمين.

وكما تضيف ” باكسفول ” أن إجمالي عدد الصفقات في القارة الإفريقية كان قد ارتفع أيضاً بنسبة تقدر بحوالي ٦٤ في المائة عند مقارنة الشهر الحالي بشهر أكتوبر من العام الماضي، وإضافة إلى ذلك، يقال إن المنصة قد تضم في الفترة الحالية حوالي ٣ ملايين محفظة وتعالج حوالي أكثر من  ٥٠٠٠٠ صفقة بشكل يومي على مستوى العالم.

و في خلال شهر يناير الماضي من العام الجاري، كانت قد أعلنت ” باكسفول ” أيضاً أن حجم المعاملات التي قد تم معالجتها من إفريقيا قد ارتفع بأكثر من ١٣٠ في المائة  محققاً متوسط ​​١٧٣٥١ صفقة بشكل يومي في ذلك الوقت.

وحسبما أوضح من خلال تحليل مخصص قد  تم نشره في خلال الشهر الماضي، تستعد إفريقيا عمتاً وبشكل أساسي جنوب إفريقيا  لكي تكون السوق الكبير التالي لبورصات العملات الرقمية المشفرة.

وفي مجريات شهر يونيو، كانت قد قامت منصة تداول العملة الرقية العالمية التي تحتل المرتبة الأولى عالمياً في عالم العملات الرقمية ” بيتكوين ” الفنلندية من نظير لنظير لوكالة ” بيتكوينز ” بالقيام بإزالة التداول النقدي الشخصي بهدوء من خدمتها بسبب الضغط التنظيمي، وفي الوقت ذاته، كانت قد انخفضت أحجام التداول على المنصة لصالح منافسيها ” باكسفول ” و ” هودل هودل ” اللذان يشهدان زيادة في الطلب على التداول النقدي.